Typography

انطلقت "زين السعودية" في رحلتها لرقمنة قطاع الأعمال وتمكينه عبر منظومتها الرقمية المتكاملة، كشركة سعودية رائدة في مجال الاتصالات والإنترنت ودعم الابتكار الرقمي والإسهام بفاعلية في استقطاب وتوطين تقنيات الجيل القادم، محققةً أحد أهم إنجازاتها في هذا الإطار عبر امتلاكها إحدى أهم شبكات الجيل الخامس (5G) في المنطقة والعالم وأكثرها تطوراً. وقد حرصت على أن يتمتع قطاع الأعمال بنفس جودة خدمات الجيل الخامس (5G) على أوسع نطاق في المملكة، فكان انتشارها سريعاً مواكباً لسرعة التحول الذي تشهده المملكة على كل المستويات.

 

استثمارات نوعية في الشبكة والخدمة

ارتبط اسم "زين السعودية" بالاستثمارات النوعية منذ تأسيسها، بهدف تحقيق قيمة مضافة للقطاعات والمستفيد النهائي (العميل) والذي هو من أبرز الأركان التي تتمحور حولها استراتيجية الشركة. وهو النهج الذي استمرت عليه في خططها التطويرية الخاصة بشبكة الجيل الخامس (5G). ومن جهودها البارزة في هذا الإطار، تطبيقها خطة دقيقة تستهدف تحقيق تحوّل نوعي في أداء قطاعات الأعمال كافة، وذلك بالاعتماد على التوسع في خدمات وتطبيقات الجيل الخامس (5G). تقدم "زين السعودية" فرصاً جديدة لنمو قطاع الأعمال من خلال محفظة متنوعة ومتطورة، من المنتجات والخدمات المرتكزة إلى تطبيقات وحالات استخدام الجيل الخامس (5G). حيث يشكل إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية والبيانات الضخمة قنوات ذكية لتطوير الأعمال، وباتت العصب الحيوي لتحقيق النمو الاقتصادي والاستدامة. ويشير الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال والنواقل والمشغلين في "زين السعودية" م. سعد بن عبدالرحمن السدحان إلى أنه "من خلال تعزيز تجربة الجيل الخامس على مستوى الخدمات، تساهم الشركة بشكل كبير في تطوير بيئة الأعمال في المملكة من خلال توطين أحدث التقنيات العالمية وتسخير إمكاناتها وأدواتها لخدمة قطاعات الأعمال المختلفة، وبالتالي نسهم في تحقيق هدفين استراتيجيين هما: تعزيز تنافسية المملكة الاقتصادية والاستثمارية، وتعزيز ريادتها الرقمية عالمياً".

 

 

خدمات مبتكرة تثري تجربة العملاء 

ومن خلال التوسع الخدماتي لشبكة الجيل الخامس (5G)، وضعت "زين السعودية" في متناول قطاع الأعمال مجموعة متنوعة من الخدمات والمنتجات المبتكرة، والتي تعزز من قدراته وكفاءته وتقلل من تكاليفه. وتأتي "سحابة زين"، بالشراكة مع AliBaba Cloud، إحدى أكبر الشركات العالمية في مجال الحوسبة السحابية، في مقدمة هذه الحلول التي وفرتها "زين السعودية" لقطاع الاعمال. إضافة إلى ذلك، تقدم الشركة أسطولاً من الدورنز (Drones) ذا مستوى عالمي ومزوداً بأحدث التطبيقات المتصلة والتي تتمتع بقدراتٍ فائقة لتنفيذ أحدث حلول الدرونز وإجراء تحليلات البيانات المتقدمة للحكومات والمؤسسات عن مواقع كبرى المشاريع الإنشائية. كما عملت "زين السعودية" على توفير مجموعة حلول إنترنت الأشياء (IoT)، والألياف وحلول الربط الشبكي (IP-VPN)، و5G Gateway 3.1 (للمكاتب) وHuawei CPE. وكانت سباقة في مجال الدخول إلى قطاع التقنية المالية Fintech من خلال شركة "تمام" التي أصبحت من أوائل مزودي التقنية المالية ومقدّمي حلول التمويل الاستهلاكي المصغر، عبر عملية فورية ورقمية بالكامل بموجب حصولها على أول رخصة للتمويل المصغر في المملكة من قبل البنك المركزي السعودي (ساما).

 وتساهم شبكة الجيل الخامس (5G) من "زين السعودية" في تعزيز فعالية هذه الخدمات والمنتجات ورفع كفاءتها. هذه الشبكة التي تتميز إلى جانب سرعتها الفائقة، بتوفير الخدمات وفق زمن استجابة أسرع. وهي أوّل مشغّل اتصالات في العالم يوفّر خاصية دمج الترددات لعملائه، والتي تمنح أعلى سرعة من الإنترنت بنسبة 2.4 غيغابت في الثانية. كما نجحت في أن تكون أسرع مزود خدمة في منطقة الشرق الأوسط بتحقيق سرعات قياسية في خدمات الجيل الخامس داخل المباني، وبلغت 1.9 غيغابت في الثانية، من خلال نظام الراديو الداخلي AirScale Indoor Radio System (ASiR). وهذا ما يعزز من قدرات وخدمات إنترنت الأشياء والتطبيقات المرتبطة بها، إلى جانب خدمات أخرى في القطاعات المالية، الصحية، الأعمال، الترفيه الرقمي، والتعليم وغيرها. ومن الجدير ذكره في هذا الإطار، الدور المحوري لهذه الخدمات التي وفرتها "زين السعودية" في تعزيز مكانة المملكة التنافسية في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، لتحتل العاصمة الرياض مؤخراً المرتبة الأولى بين عواصم العالم على مستوى سرعات الجيل الخامس (5G) بمعدل 317.3 ميغابت بالثانية، وفقاً للتقرير الصادر عن شركة  Opensignal العالمية للفترة من يناير إلى مارس 2021.

 وقد أكد تقرير "مقياس"الصادر عن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات للربع الثالث من عام 2021، تصدر "زين السعودية" على مستوى خدمات الجيل الخامس (5G) في الرياض، بمتوسط 379.7 ميغابت في الثانية، مقارنة بالمعدل العام لمدينة الرياض والبالغ 280 ميغابت في الثانية. كما احتلت أيضاً المركز الأول في تغطية الجيل الخامس لمدينة الرياض بمتوسط 89.35%.. كذلك أشادت شركة umlaut العالمية المتخصصة في قياس أداء الشبكات العالمية، بجهود "زين السعودية" النوعية في قيادة تطوير شبكة الاتصال اللاسلكي في الرياض، فكانت الأفضل على مستوى شبكة الجيل الخامس (5G) والأسرع في تحميل الملفات ورفعها.

 وتستهدف "زين السعودية" إحداث نقلة تقنية على مستوى الثورة الصناعية الرابعة في المملكة عبر الجمع بين تقنيات الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة والحوسبة السريعة والاتصال عالي السرعة، من خلال تحقيق أقصى استفادة من شبكة الجيل الخامس (5G) لتكون الحاضنة الأساسية لقيادة مسار تقنيات الجيل القادم.

 

معايير عالمية

وكنتيجة لجهودها في تعزيز أداء قطاع الأعمال، تمكنت "زين السعودية" خلال فترة قياسية من أن تتحوّل إلى الخيار المفضل لشريحة واسعة ومؤثرة لمختلف فئات القطاع. فعملت مع شركة البحر الأحمر للتطوير على إطلاق خدمات الجيل الخامس (5G) داخل مشروع البحر الأحمر، ليكون أول منطقة إنشاءات مغطاة بالجيل الخامس (5G) في الشرق الأوسط. كما تعاونت مع الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن"، لتوفير خدمات الجيل الخامس (5G) والاتصالات والإنترنت عالي الجودة والخدمات السحابية وإنترنت الأشياء في المدن الصناعية التابعة لــــ"مدن"، بما يمكن المصانع الوطنية من تحقيق التحول الرقمي في عملياتها ومواكبة متطلبات الثورة الصناعية الرابعة. هذا، بالإضافة إلى شراكتها مع مطار خليج نيوم، وكذلك هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة لتطوير البنية التحتية للاتصالات وتقنية المعلومات الخاصة في مشروع الفيصلية.

 والواقع أن هنالك عاملين أكسبا "زين السعودية" هذه الثقة من قبل قطاع الأعمال: العامل الأول مستوى تطور خدمات الأعمال والبنية التحتية لشبكة الجيل الخامس (5G). والعامل الثاني، توفير درجات عالية من الحماية والأمان التي تحرص "زين السعودية" على توفيرها لعملائها. وهي تعمل باستمرار على تعزيز أمن أصولها وابتكاراتها الرقمية، من خلال منظومة متكاملة للأمن السيبراني تشمل جميع خدماتها، لا سيما التي توفرها عبر سحابة زين التي تغطي عدداً كبيراً من الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة، إلى جانب عدد من القطاعات الحكومية، خصوصاً أن "زين السعودية" هي مزود رسمي لخدمات السحابة ومسجلة لدى هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بمستوى "ب"، وقد حصلت مؤخراً على شهاد ات الآيزو (ISO 27017- ISO 9001 –(  CSA-L2 -ISO 27018، لتؤكد قدرة الشركة على توفير المنتجات والخدمات التي تلبّي متطلبات العملاء والمتطلبات القانونية والتنظيمية المعمول بها باستمرار، وكذلك الحفاظ على نظام إدارة أمن المعلومات وتحسينه باستمرار بذلك، تجمع "زين السعودية" ما بين الريادة في الابتكار والتفوّق التنظيمي لتقدم لقطاع الأعمال تجربة متكاملة ترفع كفاءة العمليات التشغيلية والمؤتمتة للقطاع بمرونة وسرعة، في موازاة منحه قدرة على صدّ الهجمات الرقمية السيبرانية بما يؤدي إلى تقليل المخاطر وتعزيز الربحية. 

 

 

العدد الجديد

Advertisement