Advertisement

Typography

باشرت Ooredoo إنشاء ثلاثة مراكز بيانات جديدة في كل من صلالة وبركاء وصحار بهدف دعم الشركات المحلية والمجتمع في هذه المدن من خلال توفير أحدث الخدمات والخيارات العالمية في التخزين السحابي، واسترداد البيانات والأمن السيبراني. وقد تم وضع حجر الأساس لمركز البيانات في صلالة، بحضور نور السليطي، الرئيسة التنفيذية لـ Ooredoo، والدكتور أحمد بن عبدالله العبري، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا والمعلومات وعددٍ من أعضاء الإدارة العليا.

بهذه المناسبة قال الدكتور أحمد العبري: "تُبرز مراكز البيانات الثلاثة الجديدة تقدمنا بخطى واثقة نحو تحقيق الأهداف المرسومة في رؤية عُمان 2040. ويشكل كل مركز بيانات جزءاً لا يتجزأ من البنية الأساسية العصرية المطلوبة لتمكين المجتمع رقمياً وتلبية الطلب المتسارع على استضافة ومعالجة البيانات الرقمية".

هذا وقامت Ooredoo بتدشين أحدث مركز بيانات لها بمسقط في مارس 2021 بعد أن أكملت عمليات الإنشاء قبل الموعد المحدد لها. ويعمل المركز الذي يعد من الفئة Tier 3 بكامل طاقته الاستيعابية البالغة 2.5 ميجاوات مما يضمن توفر بنسبة تتجاوز 99.982% وذلك وفقاً لإطار العمل المعترف به دولياً. ويوفر مركز البيانات حلاً محلياً لاستضافة ومعالجة البيانات لكل من Ooredoo وشركة data2cloud بالشكل الذي يلبي متطلباتهم ويمكنهما من تقديم تجربة خدمة مميزة للعملاء.

جديرٌ بالذكر أن المراكز الثلاثة الجديدة ستكون من الفئة Tier 3 بسعة تتجاوز 500 رف وستشكل إضافة قيّمة إلى المرافق التكنولوجية التي تقوم Ooredoo بتشغيلها في سلطنة عُمان. كما سيوفر المركزان في صلالة وبركاء مرافق لإنزال أطول كابل بحري ‘2Africa’ (2AF) والذي سيضم الشركة إلى أبرز مشغلي خدمات الاتصالات في العالم، فهو يربط بين 33 دولة في قارة أفريقيا وآسيا وأوروبا ويمتد لمسافة 45,000 كم.

ومن المتوقع أن تكون المراكز جاهزة لتركيب معدات 2Africa بحلول نهاية شهر مارس 2023 وأن تعمل بكامل طاقتها الاستيعابية في نهاية أغسطس 2023. وضمن مبادرات Ooredoo لتعزيز القيمة المحلية المضافة، ستعتمد الشركة على المنتجات المحلية والموردين المحليين قدر الإمكان خلال تنفيذ المشروع وذلك تحت شعار "المنتج العُماني أولاً". وبمجرد اكتمالها، ستشكل مراكز البيانات جزءاً لا يتجزأ من التحول الرقمي في سلطنة عُمان.


Advertisement